السبت، 26 أبريل 2014

اكساب حراس الداخلية والخارجية ثقافة إدارية






     
      أ- اكساب حراس الداخلية والخارجية ثقافة إدارية تؤهلهم للتموضع والفعالية من خلال مواقعهم المهنية .
ب - توعيتهم بشبكة العلاقات المتشعبة مع مختلف فرقاء العملية التربوية.
       ج - الربط بين التكوين الإداري والتربوي للفاعلين التربويين باعتبارهما وجهين لعملة واحدة، حتى تتحقق فيهم المواصفات والكفايات المنشودة عن جدارة واستحقاق .
       د - التكامل بين وظائف المؤسسة في منطقها الداخلي وفي علاقتها الإشعاعية والتكيفية على / ومع المحيط الخارجي .
       ه - تحسيس حراس الداخلية والخارجية بأدوارهم الإدارية والاجتماعية والتربوية … في إطار مؤسسة المستقبل، التي ينشدها الميثاق الوطني للتربية والتكوين.
2.       محتويات المصوغة :
ارتباطا بالأهداف المعلنة سابقا ، يتضح أن هذه المصوغة مدعوة بأن تتناول الموضوع من خلال محورين أساسيين :
أ‌- محور معالجة المؤسسة من الداخل ، ويشتمل على المواضيع التالية :
* اختصاصات أطر الإدارة التربوية .
* النظام الداخلي للمؤسسات الإعدادية والثانوية .
* المجالس التربوية بالمؤسسات الإعدادية والثانوية .
* مسؤوليات أطر وزارة التربية الوطنية .
* حقوق وواجبات الموظفين .
ب- محور علاقات المؤسسة مع محيطها الخارجي :
* نيابة وزارة التربية الوطنية . 
* الأكاديميات .
* جمعيات آباء وأولياء التلاميذ .
* الجماعات المحلية .
* السلطات المحلية .
3.       منهجية العمل:
     انطلاقا من إيماننا بأن الفاعلين الإداريين حراس الداخلية والخارجية يمتلكون كفاية التكوين الذاتي والبحث الميداني ، بمعنى أننا لا نحبذ أن نضعهم في موقف المتلقين والمستهلكين السلبيين ، بل نحاول أن نخلق فيهم الحاجة إلى الإطلاع والبحث في مصادر المعرفة المتعددة والمتنوعة.
                 ومن هذا المنطلق فقد رصدنا مجموعة من وثائق الإنطلاق من مراجع متخصصة ، وذيلناها باسئلة وامتداداته الفكرية والإدارية والتربوية …
لذا فإنهم مطالبون بالرجوع إلى المراجع الأساسية والتي سيأتى ذكرها في آخرالمصوغة. و الله ولي التوفيق .                    

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق